الأربعاء , 10 أغسطس 2022
الرئيسية / مقالات / بعد “تسريبات” يوتيوبر معارض.. اعتقال والد عبد الله الشريف قبل إطلاق سراحه لاحقا

بعد “تسريبات” يوتيوبر معارض.. اعتقال والد عبد الله الشريف قبل إطلاق سراحه لاحقا

أكد اليوتيوبر المصري المعارض عبد الله الشريف إطلاق السلطات سراح والده الذي اعتقل على خلفية بث نجله حلقة عما وصفها بتسريبات لمستشارين مهمين في الدولة.

أبويا خرج الحمدلله

— عبدالله الشريف (@AbdullahElshrif) December 13, 2021

وجاء إطلاق سراح الوالد عقب تأكيد عبد الله -في تغريدة على تويتر- أنه لن ينشر شيئا من هذا القبيل.

خرجوا ابويا وانا مش هرد ولا هنشر حاجة

— عبدالله الشريف (@AbdullahElshrif) December 13, 2021

وفي تغريدة سابقة قال الشريف إن الهدف من اعتقال والده هو الضغط عليه “لإخراسه”، ويؤكد أن لديه الدليل على ما بثه.

بعد إخوتي تم الآن اعتقال والدي الشيخ المسن ٧٤ عاماً عقب بيان الداخلية الساذج، لأخرس ولا أضع بين أيديكم مايهدم روايتهم كاملة وأشهد الله أنه بين يدي الآن، اللهم إني أستودعك أبي وإخوتي، اللهم ليس لهم إلاك، اللهم رحماك بهم فأنت أعلم ألا ذنب لهم

— عبدالله الشريف (@AbdullahElshrif) December 13, 2021

وقبل أيام، نشر عبد الله الشريف تسريبا جديدا منسوبا لمستشارين للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، يتضمن الحديث عن رشى والحصول على أموال من دون حق.

وكانت وزارة الداخلية المصرية قالت في بيان إنها ألقت القبض على شخصين بعد اتهامهما بفبركة محادثة هاتفية، نشرتها وسائل إعلام باعتبارها تسريبا بين لواء ومستشارة في رئاسة الجمهورية، واتفاقهما على تسريب الحصول على عقود لتنفيذ عدد من المشروعات الكبرى التي تقوم الدولة بإنشائها في مختلف المجالات، بغرض تحقيق ربح مادي.

وحسب بيان وزارة الداخلية، فإن التحقيقات كشفت في واقعة التسريب الصوتي، أن سيدة تدعى ميرفت محمد ادعت أنها مستشارة برئاسة الجمهورية، وتبين أنها ميرفت محمد علي أحمد البدوي، 52 عاما، حاصلة على لسانس حقوق وتقيم في محافظة الإسكندرية.

وتابع البيان “رصدت وزارة الداخلية، أن مكالمة هاتفية بين شخص يدعي أنه اللواء فاروق القاضي مع سيدة تدعى ميرفت محمد ادعت أنها مستشارة برئاسة الجمهورية، واتفاقهما على قيام المذكور من خلال علاقاته المتشعبة بالعديد من المسؤولين بالدولة بتسهيل حصولها وبعض المرتبطين بها على عقود لتنفيذ عدد من المشروعات الكبرى التي تقوم الدولة بإنشائها في مختلف المجالات، وذلك بغرض تحقيق ربح مادي للمذكورة”.

وجاء في البيان أن التحريات أسفرت عن تحديد شخص القائم بالتواصل مع عبد الله الشريف الذي تبين أنه يدعى وائل عبد الرحمن سليمان محمد (42 عاما)، قرر التواصل مع الشريف وموافاته بالمحادثة الهاتفية المشار إليها.

شاهد أيضاً

NT: السجناء السياسيون في مصر يتعرضون لـ”موت بطيء”

نشرت صحيفة “نيويورك تايمز” تقريرا أعدته فيفيان يي، تحدثت فيه عن الموت البطيء للسجناء السياسيين …