الأربعاء , 19 يناير 2022
الرئيسية / مقالات / بينهم مواطن ثمانيني.. غضب بمنصات التواصل لإعدام متهمي كرداسة

بينهم مواطن ثمانيني.. غضب بمنصات التواصل لإعدام متهمي كرداسة

حظيت أنباء تنفيذ حكم الإعدام بحق متهمين في قضية اقتحام مركز شرطة كرداسة، بتفاعل كبير في مواقع التواصل الاجتماعي، حيث لقيت استنكارا واسعا من نشطاء وحقوقيين، بينما احتفى بها قطاع من مؤيدي النظام القائم بمصر.

وتضاربت، الاثنين، الأنباء حول عدد من تم إعدامهم، ففي الوقت الذي ذكرت فيه مصادر حقوقية بأنه تم إعدام 17 من المدانين في القضية، نقلت وسائل إعلام محلية عن مصادر أمنية بأن عدد من نفذ فيهم الحكم 9 ممن أدينوا في القضية.

وضمن هذا التفاعل، برز في قائمة الوسوم الأكثر تداولا بموقع تويتر في مصر، وسوم عبرت عن الجانبين، بعضها هاجمت الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي واتهمته بالمسؤولية عن قتل من تم إعدامهم، وأخرى عبرت عن دعمه وتأييد خطوة التنفيذ.

ونعت ابنة الشيخ عبد الرحيم جبريل -أبرز من تم إعدامهم- والدها في منشور عبر حسابها بموقع فيسبوك، حيث كتبت “الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون.. أبي إلى جنة الخلد.. عدموك وأنت صايم حسبي الله ونعم الوكيل”.

ولقي خبر إعدام الشيخ الثمانيني استنكارا واسعا، خاصة مع تداول أخبار مشاركته في حرب 1973 وتفرغه لتعليم القرآن وإقرائه، كما تداول نشطاء وحقوقيون مستندات تثبت أنه لم يكن حاضرا خلال أحداث اقتحام القسم.

وكتب الشيخ محمد الصغير مستشار وزير الأوقاف وعضو مجلس الشورى المصري السابق، عدة تغريدات أظهر فيها استنكاره الشديد لإعدام الشيخ عبد الرحيم جبريل، لسابق معرفته به، وقال إن “كل من يعرفه يعلم أنه عاش للقرآن معلما ومحفظا، وجاب بلاد الله قارئا تعلقت بصوته الأسماع وبأخلاقه القلوب”.

الذي يتقدم الصورة بنظارة ولحية بيضاء الشيخ عبدالرحيم جبريل ونحن على جبل عرفات قبل عشرين سنة تقريبا وأذكر سؤاله لي أريد أن أجعل أكثر تلبيتي بالقرآن الكريم لأني نذرت أن أختم القرآن في أيام الحج الثلاثة؟ ووفى نذره ثم قضى نحبه شهيدا في إعدامات #كرداسة أمس #السيسي_قاتل في نهار #رمضان pic.twitter.com/WLYkGpZYhy

— د. محمد الصغير (@drassagheer) April 27, 2021

بينما تداول نشطاء وحقوقيون شهادة لأحد شهود الإثبات ينفي فيها وجود الشيخ عبد الرحيم جبريل في مكان الأحداث، وهو الأمر الذي تم تجاهله من المحكمة وصدق حكم الإعدام عليه.

⛔عايز دليل إن السيسي أعدم اليوم 17 بريء
علشان يراضي الداخلية اللي هتفرم المصريين لما الملء الثاني يتم والناس تعطش وتشرب من مياه الصرف الصحي:
إتفضل
شاهد الإثبات هو شاهد النفي
سجل شهادته علشان يبرأ أحد الأبرياء الشيخ عبدالرحيم جبريل
ورغم ذلك السيسي أعدمه#السيسي_قاتل #كرداسة pic.twitter.com/m2CfAcUxdR

— Haytham Abokhalil هيثم أبوخليل (@haythamabokhal1) April 26, 2021

بينما كتب الإعلامي مسعد البربري، والذي كان معتقلا سابقا بسجن العقرب، في سياق استنكار تنفيذ الإعدام خلال رمضان، “اتسجنت (سُجنت) في عنابر قريبه من عنبر الإعدام.. وشوفت قد إيه حجم الرعب اللي بتمثله أي حركة في العنبر قبل الفجر لأنه وقت سحب أي واحد للتنفيذ.. أول ليلة من رمضان بتمثل إعلان عن النوم العميق وتوقف الفزع لمدة 40 يوما مع أيام العيد لأن العُرف مفيش (لا يتم فيها) تنفيذ!”

اتسجنت في عنابر قريبه من عنبر الإعدام واللي بتتسمي في السجن “المخصوص” وشوفت قد أيه حجم الرعب اللي بتمثله أي حركة في العنبر قبل الفجر لأنه وقت سحب أي واحد للتنفيذ
أول ليلة من رمضان بتمثل إعلان عن النوم العميق وتوقف الفزع لمدة ٤٠ يوم بأيام العيد لأن العُرف مفيش تنفيذ !#السيسي_قاتل pic.twitter.com/272YzXN4RY

— مسعد البربري | Albarbary (@Albarbary6) April 26, 2021

وفي هذا السياق، يقول مدير مركز “الشهاب” لحقوق الإنسان، خلف بيومي، إنه ليس من المعتاد تنفذ أحكام الإعدام في رمضان نظرا لطبيعة الشهر ومكانته لدى المصريين بصفة خاصة؛ إلا أنه لا يوجد نص قانوني يحول دون ذلك.

واعتبر في حديث للجزيرة نت أن هذه الإعدامات جاءت مخيبة للآمال ومحبطة لكل الجهود والمحاولات المبذولة لتحسين صورة الملف الحقوقي المصري، في ظل تنامي وتصاعد وتيرة الاتهامات الموجهة له، مشيرا إلى أن القضية افتقدت لكل ضمانات المحاكمة العادلة.

الاستنكار لم يكن محصورا في الإسلاميين، حيث استنكره عدد من النشطاء المعروفين بتوجهات غير إسلامية، كما حرص آخرون على إعلان الرفض العام لتنفيذ أي أحكام إعدام إثر تداول نبأ الإعدام.

المصايب بقيت كتير كدة ليه.. مبقتش ملاحق عل أخبار و الاحداث اللي بتحصل؟
نصحى على خبر اعدامات ناس، و نتمسى بخبر اعتقال أسرة كاملة من بيتها الفجر، و بين كل ده عندنا كارثة سد النهضة،المشكلة ان اغلبيه الشعب لسه نايم في برطمان العسل
و منفض لكل الاحداث دي
محتاجين شحن طاقة!#السيسي_قاتل

— Aly Hussin Mahdy (@AlyHussinMahdy) April 27, 2021

من حق المجتمع أن يطالب ويضمن محاكمة ومعاقبة كل من ارتكب جرم ويجب أن يتم ذلك وفق إجراءات تقاضي صحيحة وعادلة لا تشوبها شائبة، وعندما يتعلق الأمر بحكم #الاعدام فحتى وإن كنت مؤيداً لهذا الحكم لا يمكن القبول بخطأ قضائي واحد فما بالك بجملة الأخطاء #إعدام_كرداسة

— حياة اليماني 🦌 (@HaYatElYaMaNi) April 26, 2021

لا للحبس بسبب الاراء
لا للحبس الاحتياطي المطول
لا للتدوير وانتهاك القانون
لا لكذب المسئولين واستغفال الناس
لا للاعدام ،ضد اي انسان، بسبب اي جريمة، في اي وقت.
لا للتربح من السجناء

— Gamal Eid (@gamaleid) April 26, 2021

وإلى جانب استنكار تنفيذ الحكم خلال رمضان، ربط آخرون تنفيذ الحكم بمسلسل “الاختيار 2″، الذي شهدت إحدى حلقاته تصويرا للرواية الأمنية المتداولة للحادث، وهو الأمر الذي اعتبره مغردون تهيئة للرأي العام ليتقبل تنفيذ الحكم، فيما توقع آخرون أن يتم إدراج تصوير الإعدام في حلقات لاحقة للمسلسل.

تم تنفيذ حكم الإعدام في مصر بحق 17 متهماً بأحداث #كرداسة، بينهم الشيخ عبد الرحيم جبريل (80 سنة)، بعد أيام من عرض حلقة من مسلسل الاختيار عن كرداسة، كتهيئة للإعدام الجماعي
ثمة سلوك شائع لدى القاتل المتسلسل يتضخم لدى الديكتاتوريات: إدمان القتل.. إدمان المجزرة#السيسى

— أحمد أبازيد (@abazeid89) April 26, 2021

يا مجرمين
تشنقون شيخا عنده 80 سنة كل شهود النفي من الاهالي قالوا إنه لم يكن متواجدا في مكان التجمع أمام قسم شرطة #كرداسة
وكان متواجدا في منطقة أخرى
مجزرة الاعدامات جريمة جديدة
يارب
اللهم انتقم من كل من سفك الدم الحرام في هذه الأيام المباركة
وأرنا فيهم يوما كيوم فرعون#السيسي_قاتل pic.twitter.com/CuGpOL77Y9

— أسامة رشدي (@OsamaRushdi) April 26, 2021

استناداً لحكم قضائي صدر منذ أكثر من30شهر وفي نهار رمضان،ونحن في المرتبة 110 بمؤشر نزاهة القضاء من بين 113 دولة وفي المرتبة 117 على مؤشر الفساد،تم إعدام في ١٧ مصري في قضية تحدث الكثيرين عن عدم سلامة إجراءات المحاكمة فيها وهذه صورة لإثنين ممن تم اعدامهم صباح اليوم #السيسي_قاتل pic.twitter.com/vqYbGhFcPn

— محمد منصور بدران (@badran_online3) April 26, 2021

يبدو أن مسلسل #الاختيار٢ يفتح الشهية للقتل فى شهر رمضان المحرم فقد نفذ السفاح الخسيسي اليوم إعدام ١٧ رجلا من كرداسة ولعله سينشر مشاهد إعدامهم في نهاية المسلسل كما فعل العام الماضي لما نشر مشاهد إعدام هشام عشماوي الخسيسي عايزها حرب اهليه والله 🖤🖤😥#مقاطعه_المنتجات_الفرنسيه182

— قلم حر 🇪🇬🇹🇷🇱🇾🇦🇿🇾🇪 (@k________om) April 26, 2021

في سابقة غريبة على أخلاق الدولة المصرية وأعرافها ، تم أول أمس إعدام 9 مواطنين متهمين في أحداث كرداسة ، وهم صائمون في نهار رمضان ، الواقعة المروعة حدثت بعد ساعات من الزيارة المشؤومة للشيخ محمد بن زايد ، هل كانت رسالة طمأنة دموية للإمارات من مخاوف المصالحة ، أو إثبات حسن نوايا ؟!

— جمال سلطان (@GamalSultan1) April 27, 2021

كرمات زيارة #بن_زايد
تنفيذ حكم الإعدام في 17 مصريا !
مش هناقش الحكم وهل مذنبين وللا لأ !
أنا بس هسأل عن ضرورة #تنفيذ الحكم في #رمضان شهر الرحمة وأكيد الــ 17 ليهم أهل هيستلموا الجثث ويتألموا في رمضان ومش هيحسوا بفرحة عيد !!
لصالح أي نوع من #الحقد يفعل #السيسي هذا #سد_النهضة

— حسام الغمري (@HossamAlGhamry) April 26, 2021

وفي السياق، اعتبرت مديرة منظمة “هيومن رايتس مونيتور” (HUMAN RIGHTS MONITOR‎) سلمى أشرف تزامن تنفيذ الحكم مع إذاعة مسلسل “الاختيار 2″، ربما دافعه شحن الشارع المصري، كما لم تستبعد أن يكون هو في حد ذاته له أثر في اتخاذ القرار.

وأبدت في حديثها للجزيرة نت تخوفها من تنفيذ أحكام إعدام أخرى خلال شهر رمضان، لاستغلال الشحن الذي وقع لقطاع من المصريين، في سياق محاولة إنهاء هذه القضايا وإغلاقها، لافتة إلى أنه ثبت بما لا يدع مجالا للشك توجه النظام لتنفيذ الكثير من أحكام الإعدام، حتى إن ظهرت براءة المدانين.

بينما في المقابل، احتفى مغردون بنبأ تنفيذ الإعدام، معتبرين ذلك “قصاصا عادلا” تأخر 8 أعوام، وأنه جاء في سياق طبيعي بعد أن استنفد المتهمون كل درجات التقاضي المتاحة، فيما رد عدد منهم على استنكار تنفيذ الحكم في رمضان، بالإشارة لأعمال إرهابية تم تنفيذها خلال الشهر ذاته.

اللي يقولك إن اللي اتعدموا في قضية #كرداسة أبرياء.. قول له إن الجريمة متصورة صوت وصورة، وإن في 188 اتحولوا للجنايات على ذمة القضية، وفي 2015 اتحكم على 149 بالإعدام حضوريا و34 غيابيا.. طعنوا وفي 2017 نزل الإعدام لـ20.. طعنوا تاني واترفض الطعن.. يعني كل درجات التقاضي الطبيعية..

— LoayAlkhteep (@LoayAlkhteep) April 26, 2021

الحمد لله، تم القصاص لشهداء قسم كرداسه، للأسف العداله عندنا بطيئه لأن هذه المذبحه كانت من ٨ سنوات، لترتاح أرواحكم الآن أيها الشهداء ويشف صدور قوم مؤمنين “ولكم في القصاص حياه يا أولي الألباب” صدق الله العظيم #كرداسه pic.twitter.com/HNNoU8GpZf

— Mohammad El Qallawy (@MohamedElKallaw) April 27, 2021

عاجل .. تنفيذ حكم الإعدام فجر اليوم في17 من الإرهابين في قضية حرق قسم كرداسة الشهيره دفعة واحدة ..!!
(( اقسم ب الله تحيا العدل )) 👌👍#كرداسه pic.twitter.com/71v0INDp76

— بكر هلال (@4Ahmed1244) April 26, 2021

شاهد أيضاً

“مسار بطيء” لاستعادة العلاقات المصرية الإيرانية

كشفت مصادر مصرية خاصة عن تفاصيل جديدة بشأن اتصالات مصرية إيرانية خلال الفترة الأخيرة على …