الخميس , 27 يناير 2022
الرئيسية / مقالات / براءة حنين حسام وإلغاء عقوبة حبس مودة الأدهم و3 آخرين

براءة حنين حسام وإلغاء عقوبة حبس مودة الأدهم و3 آخرين

قضت الدائرة الاستئنافية بمحكمة القاهرة الاقتصادية، اليوم الثلاثاء، ببراءة صانعة المحتوى عبر تطبيق لايكي، حنين حسام، كما ألغت عقوبة الحبس على صانعة المحتوى عبر تطبيق تيك توك، مودة الأدهم، وثلاثة متهمين آخرين، مع تأييد الغرامة المفروضة عليهم، في حُكم أول درجة، حسبما قال حسين البقّار، مُحامي حسام لـ«مدى مصر».

كانت محكمة جنح القاهرة الاقتصادية قضت في 27 يوليو الماضي بمُعاقبة حسام والأدهم ومحمد عبدالحميد ومحمد علاء الدين وأحمد سامح، بالحبس سنتين وغرامة 300 ألف جنيه، في اتهام حسام والأدهم، بـ«التعدى على القيم والمبادئ الأسرية، ونشر الفسق والفجور من خلال مقاطع فيديو مصورة على موقعي التواصل تيك توك، ولايكي».

 بينما واجه المتهمون الآخرون اتهامات بـ«الاشتراك بطريقي الاتفاق والمساعدة مع المتهمتين في ارتكاب الجريمة الموجهة لهما، وذلك بأن قام كل منهما بالاتفاق معهما على نشر مقطع الفيديو الذي تضمن الدعوة لعقد لقاءات مخلة بالآداب، وقيامهما بتلقينها محتوى الفيديو محل الاتهام والمحاكمة».

وأوضح البقّار لـ«مدى مصر»، أن إلغاء عقوبة الحبس للأدهم، وللمتهمين الثلاثة الآخرين، والاكتفاء بتغريمهم، لا يعني براءتهم، بل ذلك إدانة لهم، إذ أن المُشرع في تلك الجرائم نص على أن تكون العقوبة بالحبس والغرامة، أو الاكتفاء بأيُهما، وهو ما حدث في تلك الحالة، مُشيرًا إلى وجود قضية أخرى لا تزال تواجه حسام اتهامًا فيها بـ«الاتجار بالبشر».

أُلقي القبض على حسام في 21 أبريل الماضي، في حملة استهدفت لاحقًا عددًا من صانعات المحتوى عبر تيك توك، شملت القبض على الأدهم في 15 مايو، ومنة عبد العزيز في 27 مايو، وشيري هانم وابنتها زمردة في 11 يونيو، ومنار سامي، وريناد عماد في 1 يوليو، وهدير الهادي في 5 يوليو.

وواجهت الفتيات اتهامات بـ«التعدي على القيم الأسرية، والترويج لفيديوهات خادشة، وتتضمن مواد إباحية»، فيما دافعت حسام عن نفسها في إحدى جلسات محاكمتها قائلة «أنا مشكلتي إنى مشهورة على السوشيال ميديا، وليّ أكثر من 5 مليون متابع، وأغلب فيديوهاتي إعلانات لمنتجات معينة وحاجات على تطبيق لايكي بدون أي مواد خارجة أو جارحة».

وواجه احتجاز السلطات المصرية لـ«فتيات التيك توك» انتقادات حقوقية، وسبق أن طالبت المفوضية المصرية للحقوق والحريات في بيانٍ لها بإطلاق سراحهن، قائلة إن «احتجازهن يعد من أشكال التمييز ضد المرأة وتقييد للحق في حرية التعبير بحجة قيامهن بالاعتداء على قيم الأسرة المصرية».

شاهد أيضاً

مصر: إعادة طالبي لجوء إريتريين قسرا

(بيروت) – قالت “هيومن رايتس ووتش” اليوم إن السلطات المصرية ترحل طالبي لجوء إريتريين، بينهم …