السبت , 4 يوليو 2020
الرئيسية / مقالات / حبس الناشطة المصرية سناء سيف 15 يوماً

حبس الناشطة المصرية سناء سيف 15 يوماً

قررت نيابة أمن الدولة العليا في مصر، الثلاثاء، حبس الناشطة السياسية سناء سيف، شقيقة الناشط المعتقل علاء عبد الفتاح، لمدة 15 يوماً على ذمة التحقيقات معها، بدعوى “مشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أهدافها، ونشر أخبار كاذبة، وإساءة استخدام مواقع التواصل الاجتماعي”.

واختطفت قوة أمنية سناء من أمام مقر مكتب النائب العام بالقرب من مدينة الرحاب، شرقي العاصمة القاهرة، أثناء وجودها مع شقيقتها منى سيف، لتقديم بلاغ في واقعة الاعتداء عليهما بالضرب والسرقة، أمس الاثنين، أثناء وجودهما أمام مقر سجن طرة بالقاهرة من قبل مجموعة من السيدات.
وقالت الأكاديمية البارزة أهداف سويف، في تدوينة نشرتها على موقع “فيسبوك”: “خلصوا تحقيق مع سناء، وماسمحوش لمامتها وأختها يشوفوها، واتحركوا ومش عارفين هايأخدوها على فين… أخدت 15 يوماً حبس اللي إحنا عارفينهم، وقالوا إنهم قبضوا عليها من مدينة الرحاب، والمحامين دفعوا بالتزوير، وطلبوا تفريغ الكاميرات أمام مكتب النائب العام”.

وتواجدت أسرة علاء عبد الفتاح أمام مقر مكتب النائب العام، لتقديم بلاغ بشأن ما تعرضن له من اعتداء وسحل وسرقة أمام سجن طرة، فضلاً عن حرمانهن من التواصل مع علاء، إذ تعرضت سناء، وشقيقتها منى سيف، ووالدتها الدكتورة ليلى سويف، للاعتداء بواسطة سيدات مدفوعات من أجهزة الأمن.

يُذكر أن أسرة علاء عبد الفتاح قد قررت المبيت أمام سجن طرة منذ يومين، إلى حين استلام خطاب من نجلها للاطمئنان على صحته بعد قرار منع الزيارات، بالتزامن مع انتشار فيروس كورونا الجديد.

وأعلن علاء الإضراب عن الطعام في 13 إبريل/نيسان الماضي، وأُثبت ذلك بمحضر حمل رقم 2610 لسنة 2020، حيث استمر إضرابه لمدة شهر.

شاهد أيضاً

إخلاء سبيل الصحفي المصري محمد منير بعد القبض عليه بسبب لقاء مع الجزيرة

قررت نيابة أمن الدولة العليا في مصر أمس الخميس، إخلاء سبيل الصحفي محمد منير، الذي …