الأربعاء , 19 يناير 2022
الرئيسية / مقالات / مصر تقلّص الحظر وتفتح الأندية والمطاعم في ذروة كورونا

مصر تقلّص الحظر وتفتح الأندية والمطاعم في ذروة كورونا

أفادت مصادر حكومية مصرية بأنّ “رئيس الوزراء، مصطفى مدبولي، سيُعلن حزمة جديدة من الإجراءات عقب ترؤسه اجتماعاً للّجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا، الخميس، تشمل تقليل ساعات الحظر الجزئي، ليبدأ من العاشرة أو الحادية عشر مساءً (بدلاً من الثامنة مساءً)، وحتى الخامسة صباحاً، مع إعادة فتح الأندية ومراكز الشباب والمطاعم والمقاهي (من دون شيشة) حتى الخامسة مساءً، اعتباراً من 15 يونيو/ حزيران الجاري”.

وقالت المصادر لـ”العربي الجديد” إنّ عودة بعض الأنشطة الترفيهية أو التجارية التي تشهد تجمّعات للمواطنين، ستكون محكومة بضوابط، يحدّدها مجلس الوزراء، لضمان عدم تفشي فيروس كورونا بين مرتاديها. واستطردت بأنّ “الإجراءات الجديدة ستكون لفترة 15 يوماً، تمهيداً لاتخاذ قرارات تخفيفية أكثر، بدءاً من يوليو/ تموز المقبل، على غرار إعادة حركة الطيران الخارجي، وتشغيل الفنادق والمنتجعات السياحية بكامل طاقتها”.

وأشارت المصادر إلى أنّ القرارات الحكومية المرتقبة تأتي استجابة لتوجيهات الرئيس، عبد الفتاح السيسي، بعودة كل الأنشطة المتوقفة تدريجاً، ولا سيما أنّ الاقتصاد المصري يواجه صعوبات بالغة، على خلفية تراجع إيرادات الدولة من الضرائب، وقطاعات حيوية مثل السياحة والطيران، فضلاً عن فقد الاحتياطي النقدي للبلاد، نحو 9.5 مليارات دولار في ثلاثة أشهر، الأمر الذي أدّى إلى توسّع الحكومة في الاقتراض الخارجي أخيراً.

وتتزامن قرارات الحكومة بتخفيف قيود الحظر، مع ذروة تفشي فيروس كورونا في البلاد، خلال الأسبوعين المقبلين. وهو ما يحذّر منه عاملون في المجال الصحي، نظراً لعدم توافر أماكن (أسرّة) لعلاج المصابين بالفيروس في المستشفيات التابعة لوزارة الصحة، وارتفاع تكلفة العلاج في المستشفيات الخاصة إلى أكثر من 25 ألف جنيه (نحو 1500 دولار) في اليوم الواحد، وسط توقعات بتزايد وتيرة الإصابات والوفيات بصورة كبيرة خلال الأيام القليلة المقبلة.

وتحسم الحكومة كذلك مصير عودة بعض الشعائر الدينية في المساجد والكنائس، وفق ضوابط وشروط وقائية للحدّ من انتشار العدوى، في ضوء تصريحات رئيس الوزراء في وقت سابق، بشأن البدء في العودة التدريجية لكل القطاعات في الدولة، بما فيها الخدمات الحكومية المقدمة للمواطنين، اعتباراً من منتصف يونيو/ حزيران، بشرط التزام تطبيق الإجراءات الاحترازية المُعلنة من مجلس الوزراء.

وكان وزير السياحة والآثار، خالد العناني، قد قال في مقابلة مع وكالة “فرانس برس”، إنّ السلطات في بلاده ستُعلن شروط تشغيل الأماكن السياحية خلال الأيام المقبلة، بذريعة أن أرقام الإصابات المُعلنة في مصر “منخفضة للغاية” مقارنة بدول المنطقة والعالم. وأشار إلى أنّ أولى المناطق السياحية التي سيُعاد فتحها هي منتجعات البحر الأحمر، وجنوب سيناء، وشواطئ الساحل الشمالي، إضافة إلى بعض الأماكن السياحية الشهيرة كأهرامات الجيزة.

شاهد أيضاً

“مسار بطيء” لاستعادة العلاقات المصرية الإيرانية

كشفت مصادر مصرية خاصة عن تفاصيل جديدة بشأن اتصالات مصرية إيرانية خلال الفترة الأخيرة على …