الثلاثاء , 25 يناير 2022
الرئيسية / مقالات / أنباء عن سقوط مروحية مصرية قرب ليبيا.. ولا تعليق رسمي

أنباء عن سقوط مروحية مصرية قرب ليبيا.. ولا تعليق رسمي

تداول نشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي في مصر أنباء تشير إلى سقوط مروحية بمدينة سيوة في الصحراء الغربية المتاخمة للحدود مع ليبيا، ومصرع جميع أفراد طاقمها البالغ عدد 4 ضباط مصريين.

ولم تعلق السلطات المصرية حتى الآن على الأنباء التي ترددت قبل ساعات، والتي لم يتسن لـ”عربي21″ التأكد من مدى صحتها من مصدر مستقل.

وهذه ليست المرة الأولى التي تسقط فيها مروحية عسكرية مصرية؛ فقد سبقها العديد من الحالات المماثلة، والتي كان يخرج فيها المتحدث باسم الجيش المصري مُعلنا في بيانات رسمية مكررة أنه جار تحديد سبب سقوط الطائرة، ونادرا ما كان يعلن عن أسباب سقوط تلك الطائرات.

وقال النشطاء إن المروحية العسكرية المصرية، التي سقطت الأحد، من طراز (مي-17) كانت تقدم الدعم للواء المتقاعد خليفة حفتر بعد هزائم قواته في عدد من المواقع الليبية، على حد قولهم.

ونشر جنود في الجيش المصري ونشطاء عبر حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي صور المفقودين الأربعة.

وبحسب ما تم تداوله، أسفر الحادث عن مقتل الرائد طيار محمد عبد البصير، والرائد طيار إبراهيم رمضان، وأحمد معتوق، وملازم أول محمد إبراهيم الصباغ، والأخيرين من محافظة الغربية.

وتشهد ليبيا صراعا على العاصمة طرابلس بين قوات حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا وقوات خليفة حفتر، وتتهم حكومة الوفاق مصر والإمارات بدعم حفتر في هجومه على الشرعية.

ورغم إعلان قوات حفتر، في 21 آذار/ مارس الماضي، الموافقة على هدنة للتركيز على جهود مكافحة فيروس كورونا، إلا أنها تواصل هجوما بدأته في 4 نيسان/ أبريل 2019، للسيطرة على طرابلس، مقر حكومة “الوفاق الوطني” المعترف بها دوليا.

وردا على الانتهاكات المستمرة، أطلقت الحكومة في 26 آذار/ مارس الماضي، عملية “عاصفة السلام” العسكرية ضد قوات حفتر، ما ألحق بالأخيرة هزائم ساحقة.

شاهد أيضاً

إجراءات مصرية في سيناء لتنفيذ ترتيبات وساطة غزة

شرعت مصر أخيراً في تنفيذ مجموعة من الإجراءات في سيناء متعلقة بالأوضاع في قطاع غزة …