الأحد , 31 مايو 2020
الرئيسية / مقالات / #أنقذوا_أسامة_مرسي.. تضامن واسع وحملة مستمرة

#أنقذوا_أسامة_مرسي.. تضامن واسع وحملة مستمرة

دشن العديد من النشطاء حملة للمطالبة بإنقاذ نجل الرئيس الراحل محمد مرسي من السجن، وذلك بعد تحذير الفريق القانوني للأسرة من وجود مخاطر حقيقية من تسمم أسامة مرسي في سجنه.

وعبّر الفريق القانوني الدولي الخاص لأسرة مرسي، عن قلقه البالغ والحقيقي للغاية بشأن السلامة الجسدية لأسامة مرسي، مؤكدا أنه لا يزال مُحتجزا في سجن بمحافظة القاهرة في ظروف تنتهك المعايير المُعترف بها عالميا، داعيا الفريق المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بالتنفيذ السريع إلى التدخل العاجل.

وتداول النشطاء عدة مقاطع لحديث أسامة مرسي في قاعة المحكمة وهو يقول: “أنا بالطبع معروف للقاصي والداني والعامة والخاصة أنا محبوس لماذا؟ لا يوجد أحد في مصر أمي أو متعلم يحمل شهادة عليا أو متوسطة، جاهل أو عالم لا يعرف أسامة مرسي في السجن لماذا؟”.

وأضاف أسامة مرسي في المقطع المتداول: “أنا ممنوع من الزيارة، ممنوع من استكمال الدراسات العليا، محبوس في معزل لا أرى فيه باقي المعتقلين، غير مسموح لي بصلاة الجمعة”.

وعبر مواقع التواصل الاجتماعي، ندد النشطاء بالظروف التي يتم احتجاز أسامة فيها، وعدم توجيه أية تهم منطقية إليه، قائلين إنه يتم احتجازه منذ ثلاث سنوات من أجل أنه نجل الرئيس الراحل محمد مرسي.

وطالب النشطاء منظمات حقوق الإنسان والمجتمع الدولي بالتدخل وإنقاذ أسامة مرسي، والتحقيق في وفاة والده محمد مرسي، وشقيقه الأصغر عبد الله، مشككين في حقيقة وفاتهم، ومشيرين إلى أنهم قتلوا على أيدي السلطة.

شاهد أيضاً

6 تعديلات مقدمة من البرلمان على قانون مجلس النواب

تقدم النائب عبد المنعم العليمي، عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب، بمشروع قانون مجلس النواب، مشيرا …