السبت , 21 مايو 2022
الرئيسية / مقالات / حبس عقيد مصري لإعلانه الترشح أمام السيسي بالانتخابات الرئاسية

حبس عقيد مصري لإعلانه الترشح أمام السيسي بالانتخابات الرئاسية

أصدر المدعى العام العسكري في مصر، قراراً بحبس عقيد الجيش، أحمد قنصوة، خمسة عشر يوماً، بعد التحقيق معه، اليوم السبت، على خلفية إعلانه الترشح لانتخابات الرئاسة، المقرر إجراؤها في أبريل/ نيسان المقبل، في مواجهة الرئيس الحالي، عبد الفتاح السيسي، وذلك بالتزامن مع اعتقال السلطات المصرية لرئيس الوزراء السابق، المرشح الرئاسي المحتمل، أحمد شفيق.

وقال محامي قنصوة، أسعد هيكل، في تدوينة على صفحته الشخصية بموقع “فيسبوك”: “انتهينا منذ قليل من التحقيقات التي أجراها المدعى العام العسكري مع العقيد قنصوة، والقرار هو الحبس 15 يوماً حبساً احتياطياً على ذمة التحقيق”.

وفي وقت سابق، أعلن أسعد هيكل عن تلقيه اتصالاً هاتفياً يخطره بحضور التحقيقات التي ستجريها النيابة العسكرية لموكله عصر اليوم.

وأعلن قنصوة، في تسجيل مصور ظهر فيه، الأسبوع الماضي، مرتدياً بزته العسكرية، عن عزمه الترشح لانتخابات الرئاسة، موجهاً انتقادات حادة لسياسات السيسي الأمنية والاقتصادية، بعد الإشارة إلى عدم انتمائه لأي تيار سياسي، وإقامته 11 دعوى قضائية منذ مارس/ آذار 2014، لاختصام رؤساء السلطات الثلاث، بهدف قبول استقالته من الجيش، حتى يتمكن من الترشح للانتخابات.

واختار قنصوة، الذي يعمل مدرساً في الهندسة المعمارية بالكلية الفنية العسكرية، لحملته شعار: “هناك أمل”، منتقداً تردي أوضاع حقوق الإنسان، وانتشار الإخفاء القسري، والاعتقالات.

شاهد أيضاً

احباط هجوم انتحاري في سيناء

نجحت الاجهزة الامنية المصرية في احباط هجوم انتحاري كانت احدى العناصر الارهابية بصدد تنفيذه في …