الأحد , 25 فبراير 2024
الصفحة الرئيسية / Normal / مقتل شاب وإصابة ضابط ومجندين خلال اشتباكات بين الإخوان والأمن في الفيوم

مقتل شاب وإصابة ضابط ومجندين خلال اشتباكات بين الإخوان والأمن في الفيوم

قال مصدر طبي بمستشفى “إطسا” المركزي بالفيوم، إن شابا لقى مصرعه اليوم الجمعة، بينما أصيب ضابط ومجندين في اشتباكات وقعت بين قوات الشرطة وأنصار الإخوان المسلمين بقرية “دفنو” بالفيوم.

وأضاف المصدر الطبي، في تصريح لأصوات مصرية، أن الشاب لقى مصرعه أثر إصابته بطلق ناري أسفل الظهر.

وكانت مسيرة لجماعة الاخوان المسلمين قد انطلقت عقب صلاة الجمعة من أحد المساجد بقرية “دفنو”، وقعت بعدها اشتباكات دامية مع قوات الأمن.

وقال شاهد عيان إن “أنصار الإخوان ألقوا قوات الأمن بالحجارة والألعاب النارية، فيما سُمع دوي طلقات خرطوش من جانبهم بعد محاولة قوات الشرطة فض المسيرة باستخدام القنابل المسيلة للدموع والخرطوش..لكن قوات الأمن استخدمت ذخيرة حية بعد تطور الاشتباكات”.

وأوضح مصدر أمني بمديرية أمن الفيوم، أن الضابط والمجندين الذين أصيبوا خلال الاشتباكات كانوا فى طريقهم لفض المسيرة، لكن عدد من أنصار الإخوان “نصبوا لهم كميناً على الطريق وأطلقوا عليهم طلقات خرطوش لمنعهم من فض المسيرة”.

وأضاف أن إصابات الضابط والمجندين ناتجة عن طلقات خرطوش متفرقة بالبطن والرقبة والذراعين.

كان التحالف الوطني لدعم الشرعية، المؤيد للرئيس المعزول محمد مرسي، دعا أنصاره إلى الاحتشاد بدءا من اليوم وطوال أيام الأسبوع المقبل في إطار ما سماه جمعة “قاموا الظلم”، لدعم أهالي سيناء والطلبة والمعتقلين.

وعزل الجيش مرسي في يوليو 2013 عقب احتجاجات شعبية حاشدة ضد حكمه، الأمر الذي اعتبره أنصاره “انقلابا على الشرعية”.

أصوات مصرية

نشرت هذه المقالة في الأصل هنا.

شاهد أيضاً

بلطجة ومنع التوكيلات.. “عربي21” ترصد مؤشرات كارثية برئاسيات مصر

بعد يوم واحد من إعلان الهيئة الوطنية للانتخابات في مصر (حكومية) الاثنين الماضي، عن توقيتات …