الثلاثاء , 24 مايو 2022
الرئيسية / Normal / صحيفة فرنسية: مصر تعتزم شراء سفينتين حربيتين من فرنسا

صحيفة فرنسية: مصر تعتزم شراء سفينتين حربيتين من فرنسا

[cml_media_alt id='9147']warship[/cml_media_alt]

كشفت صحيفة “لاتريبون” الفرنسية أن مصر تعتزم شراء سفينتين جديدتين من الشركة الفرنسية  “دي سي ان اس”، فبعد أن وقعت صفقة خلال الشهور الماضية؛ لشراء 4 سفن من طراز “جويند” من نفس الشركة، ترغب القاهرة في شراء سفينتين جديدتين، كما تسعى لتحديث طائراتها من طراز “ميراج 2000”.

وقالت الصحيفة إن القاهرة عرضت هذه الصفقات على وزير الدفاع الفرنسي، جان ياف لودريان، الذي يجري زيارة لمدة يومين إلى القاهرة وأبو ظبي، مؤكدة العديد من صفقات السلاح بين مصر وفرنسا خلال الفترة الأخيرة، موضحة أن زيارة وزير الدفاع الفرنسي إلى القاهرة اليوم الإثنين تأتي لفتح العديد من الملفات الإقليمية خاصة العراق وليبيا، إضافة إلى الأزمات في دول شمال إفريقيا وباقي دول الشرق الأوسط.

وتتناول زيارة لودريان، التعاون الثنائي بين مصر وفرنسا في مجال الدفاع، خاصة مع تزايد رغبة مصر في شراء السلاح الفرنسي، لسعيها تنويع إمداداتها من السلاح، وبحسب الصحيفة، فإن الزيارة ستشهد مناقشة مشاريع التسليح وتطوير بعض أسلحة الجيش المصري خاصة طائرات “ميراج 2000” التي ترغب مصر في تزويدها بمعدات فرنسية.

القاهرة على وشك توقيع عقد لتحديث 16 طائرة من طراز ميراج 2000 مع فرنسا
وتوضح الصحيفة أن مصر التي تسعى منذ زمن طويل لشراء الأسلحة الفرنسية، لا ترغب في الاعتماد على الولايات المتحدة وروسيا والصين في مجال شراء الأسلحة العسكرية، كما يوضح أحد الخبراء في صناعة السلاح الفرنسي أن هناك رغبة في التعاون بين فرنسا ومصر.

وتابعت أن القاهرة فاجأت الجميع بتوقيع عقد لشراء 4 سفن فرنسية تزن 2400 طن من طراز “جويند” بتمويل دولة خليجية خلال الفترة الأخيرة في الوقت الذي كان يعتمد الجيش المصري على أمريكا في تسليحه، ناقلة عن مصادر موثوقة أن القاهرة من الممكن أن تطلب شراء سفينتين جديدتين بقيمة 500 مليون يورو، سبق أن عرضتها شركة “دي سي ان اس”  الفرنسية على القاهرة خلال توقيع العقد السابق.

وتؤكد الصحيفة أن الشركة على وشك الانتهاء من بناء السفينتين في ميناء لوريو الفرنسي، موضحة أنه من المنتظر توقيع هذا العقد الجديد خلال الربع الأخير في العام الجاري.

وعلى صعيد آخر، أوضحت “لا تريبون” أن الشركة الفرنسية تتفاوض مع مسؤولين مصريين من أجل تزويد أسلحة جديدة للأربع سفن التي أشرتها مصر، لافتة إلى أن هذه الأسلحة تتراوح قيمتها بين 150 و200 مليون يورو، في الوقت الذي تعرض شركة “MBDA” الفرنسية أيضا بيع صواريخ لإضافتها للسفن الأربعة تتراوح قيمتها بين 300 و400 مليون يورو، واختتمت الصحيفة تقريرها بخبر عن قرب انتهاء الطرفين التوصل إلى اتفاق لتحديث 16 طائرة من طراز ميراج 2000.

الموجز

نشرت هذه المقالة في الأصل هنا.