الأربعاء , 21 فبراير 2024
الصفحة الرئيسية / Normal / مصادر أمنية: تحديد مكان اختباء المتهمين في هجوم الفرافرة وحملة أمنية لضبطهم خلال ساعات

مصادر أمنية: تحديد مكان اختباء المتهمين في هجوم الفرافرة وحملة أمنية لضبطهم خلال ساعات

قالت مصادر أمنية إن القوات المسلحة والشرطة تمكنت من تحديد هوية ومكان اختباء “المجموعة الإرهابية” التي نفذت هجومالفرافرة بالوادي الجديد مطلع الأسبوع الجاري.

وأضافت المصادر، في تصريح لصحيفة الأهرام نشر في عددها الصادر اليوم، أن “الحملة الأمنية وجهود الملاحقة أسفرت عن ضبط 24 تكفيريا أدلوا بمعلومات تفصيلية عن منفذي هجوم الفرافرة وهم من أعضاء تنظيم أنصار بيت المقدس”.

وقتل 22 من أفراد القوات المسلحة وأصيب أربعة آخرون يوم السبت الماضي عندما استهدفت “مجموعة إرهابية” إحدى نقاط حرس الحدود قرب واحة الفرافرة بمحافظة الوادي الجديد.

وأشارت المصادر إلى أن التحريات كشفت عن مشاركة 20 “إرهابيا” في الهجوم تتراوح أعمارهم بين 20 و30 عاما، وأنهم من حملة المؤهلات العليا وبينهم مهندسون.

وأضافت أن “العناصر تلقت تدريبا لمدة ثلاثة أشهر في سيناء على استخدام القذائف الصاروخية “آر بي جي” وساعدتهم عناصر من تنظيم القاعدة في ليبيا”.

وقالت المصادر إن التحريات توصلت إلى محاولة تلك العناصر الهروب إلى ليبيا عبر المسالك الصحراوية إلا أنهم فشلوا بعد تشديد أعمال المراقبة للحدود برا وجوا عقب الهجوم، وأضافت “القوات الخاصة ستشن عملية لضبط تلك العناصر خلال ساعات”.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن مصادر بوزارة الداخلية، لم تسمها، أول أمس قولها إن خمسة من “العناصر الإرهابية” التي نفذت هجوم الوادي الجديد، قتلوا خلال تبادل إطلاق النار مع قوات الأمن خلال الهجوم.

بينما قال المتحدث باسم القوات المسلحة في بيان أول أمس إن “مجموعة إرهابية مكونة من 20 شخصا قاموا بتنفيذ الهجوم، وبالتعامل مع الإرهابيين لاذوا بالفرار بالمناطق الجبلية تاركين بعض الأسلحة والمعدات والأجهزة وجثمان أحد الإرهابيين”.

 أصوات مصرية

.نُشرت هذه المقالة في الأصل هنا