الأربعاء , 21 فبراير 2024
الصفحة الرئيسية / Normal / قوات الأمن تفرق مسيرات لأنصار الإخوان بعدد من المحافظات

قوات الأمن تفرق مسيرات لأنصار الإخوان بعدد من المحافظات

فرقت قوات الأمن مسيرات لأنصار جماعة الإخوان المسلمين باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع في عدد من المحافظات، عقب خروجها ضمن فعاليات جمعة “مصر مش تكية” التي دعا إليها تحالف دعم الشرعية اليوم.

وقال اللواء ناصر العبد مدير مباحث الإسكندرية لأصوات مصرية، إن قوات الأمن تدخلت وفرقت مسيرة لأنصار جماعة الإخوان المسلمين بمنطقة أبو سليمان عقب اشتباكها مع معارضين لهم، مضيفا أن الشطة ألقت القبض على 10 من الإخوان
وجاري إحالتهم للنيابة العامة.

وفي السويس، قالت شاهدة عيان إن اشتباكات اندلعت بين أنصار الإخوان وقوات الأمن عقب صلاة الجمعة بشارعي النيل والجيش بحي الأربعين، حيث قام أنصار الإخوان بإلقاء الألعاب النارية علي القوات الشرطة التي ردت بإطلاق قنابل الغاز لتفريقهم.

وكانت مسيرة تضم العشرات من أنصار الإخوان خرجت عقب صلاة الجمعة، وجابت عدة شوارع بالسويس، وردد المشاركون فيها هتافات ضد الجيش والشرطة وعبد الفتاح السيسي وزير الدفاع السابق.

وفي الشرقية، ألقت قوات الأمن القبض على 5 من أنصار الإخوان لاتهامهم بالتعدي بالضرب على مساعد شرطة أثناء سيره بالطريق العام، حال تنظيمهم مسيرة مسيرة بمدينة العاشر من رمضان.

وكان العشرات من أنصار الإخوان، نظموا مسيرة بمدينة العاشر من رمضان، رددوا خلالها الهتافات المعادية للجيش والشرطة والمطالبة بوقف محاكمات قيادات الإخوان، وأثناء ذلك تصادف مرور مساعد الشرطة مرتديا ملابس مدنية، وتعرف أحدهم عليه، فاشتبك بعضهم معه ما أدى لإصابته بجروح وكدمات، وتم نقله للمستشفى لعلاجه.

وفي الغربية، أطلقت قوات الأمن قنابل الغاز المسيل للدموع على العشرات من أنصار الإخوان خرجوا في مسيرة بمنطقة “بطرس” عقب صلاة الجمعة، قاموا خلالها بالهتاف ضد الشرطة والجيش، وقذفوا سيارات بالحجارة.

وقامت القوات بمطاردة أنصار الإخوان في الشوارع عقب تفريق المسيرة.

وقامت قوات مكافحة الشغب وأجهزة الأمن بمحافظة الفيوم بالتصدي لتجمعات لأنصار جماعة الإخوان خرجت بعد صلاة الجمعة عند مساجد عبد الله وهبي بشارع الحرية وأبو جراب بشارع الجمهورية بكورنيش بحر يوسف ومسجد الشبان المسلمين بشارع أحمد شوقي.

وأطلقت القوات قنابل الغاز المسيل للدموع في محاولة لتفريق المتظاهرين قبل أن تبدأ المسيرات، ما أدى إلى تفرقهم في الشوارع الجانبية وهم يرددون الهتافات المناهضة للجيش والشرطة.

كما خرجت مسيرات تضم العشرات من أنصار الإخوان في كل من محافظات القليبوية ودمياط والمنوفية، وردد المشاركون في الهتافات المناهضة للجيش والشرطة ورفعوا صورة الرئيس السابق محمد مرسي، وقام بعض الأهالي بتفريق تلك المسيرات.

وكان التحالف الوطني لدعم الشرعية، المؤيد للرئيس المعزول محمد مرسي، دعا أنصاره إلى الاحتشاد بدءا من اليوم وطوال أيام الأسبوع المقبل في إطار ما سماه “مصر ليست تكية” للدعوة إلى مناهضة ما وصفه بالفساد والمفسدين

Aswat Masriya – أصوات مصرية

.نُشرت هذه المقالة في الأصل هنا